تعرف على 6 حلول من أجل عودة الهيبة للأهلي والفوز ببطولات أفريقيا











اخبار الاهلى : 
قدمت جماهير الأهلي حلول لإدارة النادي لتخطي المرحلة الحالية ، ومنها ، وجود خطة لمستقبل الفريق وبأهداف واضحة يعني مثلا تبقى عارفة هتصرف كام عشان تحقق إيه وهتشترك فين لأهداف لإيه؟ إنما مش منطقي أبدا الإدارة تبدأ الموسم بسياسة تعاقدية “صفرية” و في نص الموسم تقرر تصرف بدون سقف  في النهاية الجمهور يستنى أنه هيكسب كل البطولات لأن ده مش هيحصل.

2- لا يجوز  إشراك الفريق في 5 بطولات في الموسم (منها بطولة عربية ودية) في موسم مضغوط ببطولتين إفريقيتين أصلا ويبقى هدفها المعلن المنافسة عليهم جميعا مما يرهق اللاعبين أكتر وأكتر لأن ده مش شئ منطقي وبرضه في النهاية مش هيحصل ،

3- الجهاز الفني للفريق لازم يكون ثابت طول الموسم، لأن مفيش حاجة اسمها جبنا مدرب في يناير عايزينه في أبريل يكون واخد الدوري (اللي هو استلم الفريق وهو في المركز الثامن) وبطولة إفريقيا اللي هو لسه خسرنها في النهائي بهزيمة كاسرة، لأن ده مش منطقي ومش هيحصل.

4- ما بين الإدارة والجهاز الفني لازم يكون فيه خطة، خطة للتعاقدات، خطة للإعداد، خطة للأهداف، وخطة لإراحة اللاعبين، ويفضل أن الجهاز الفني من حين لأخر يكون بيلمح للجماهير بأهدافه دي، لأن لو حصل العكس الجماهير آمالها هتكبر على أسس خيالية وبالتالي الإحباط هيكون أكبر، والانتصارات الكاملة برضه مش هتحصل

 5- لما يكون عندك فريق من سنتين بياخد الدوري والكاس والسوبر وبدون هزيمة وبيوصل نهائي إفريقيا وبيكسب منافسك الإفريقي التاريخي 6 في نص النهائي من المفترض تبني عليه وتدعم عناصره مش تقرر أن ده الطبيعي وتمشي المدرب وأهم 2 لاعيبة في الفريق وبعدين تجري تدعم بعشر أضعاف وتستغرب أنك بتخسر لأن التغيير خلال مسيرة النجاح في الكرة يؤدي حتما إلى فشل.

6- لما يكون كل اللي فوق ده ماشي غلط ومفيش أي حاجة في علم إدارة الكرة بتتعمل صح الكرة لو لم تدار إداريا وفنيا بشكل منظم وعلمي فالروح والحماس والجمهور ملهمش أي قيمة في النهاية وتأثيرهم طفيف جدا، والنماذج كتيرة لفرق جماهيرها عظيمة وبتخسر أو فرق روحها القتالية جبارة وبتخسر برضه، وإلا مثلا إيران

كانت خدت كاس العالم كل مرة وروسيا لعبت كل النهائيات وجرينتا إيطاليا مش عارفة تودي بطولات أوروبا فين.
المصدر : الفجر




إرسال تعليق بلوجر

 
للأعلي