تعرف على 3 اجراءات اتخذها الخطيب تقرب رحيل لاسالانى حتى لو فاز الاهلى بالدورى
تعرف على 3 اجراءات اتخذها الخطيب تقرب رحيل لاسالانى حتى لو فاز الاهلى بالدورى







اخبار الاهلى : 
تطورات جديدة يشهدها النادي الأهلي كل يوم حول مستقبل الأوروجوياني مارتين لاسارتي، المدير الفني للفريق الأول لكرة القدم بالنادي، حيث اقترب الأوروجوياني كثيرا من الرحيل خلال الأيام المقبلة، حتى لو توج بلقب الدوري الممتاز.
محمود الخطيب، رئيس الأهلي، كان قد عقد النية لإقالة المدير الفني الأوروجوياني، بعد فشله الكبير مع الفريق في بطولة دوري أبطال إفريقيا، وتعرض الأهلي معه لأكبر هزيمة إفريقية في تاريخه بعد السقوط بخمسة أهداف دون رد، في ذهاب دور الـ16 من البطولة الإفريقية، وهو ما دفع الجماهير الحمراء للهجوم على المدرب وتحميله المسئولية والمطالبة بعدم استمراره مع الفريق.
والوضع داخل الأهلي حول مستقبل لاسارتي كان مشتتا حتى وقت قريب، بسبب عدم وضوح الرؤية حول موعد نهاية مسابقة الدوري الممتاز، وهو الأمر الذي كان يجعل الخطيب يتريس في فكرة إقالة لاسارتي، لكن بيبو اقترب بشكل كبير من اتخاذ القرار الحاسم في الفترة المقبلة.
مصدر داخل الأهلي أكد أن محمود الخطيب بدأ يدرس بشكل جدي في الساعات الماضية، رحيل لاسارتي قبل بطولة كأس الأمم وعدم ربط مصيره بنهاية مسابقة الدوري الممتاز.
وقال المصدر: “الخطيب كان يريد أن يختم لاسارتي الدوري مع الأهلي، وهو ما كان سيحدث لو انتهت البطولة قبل انطلاق كأس الأمم الإفريقية، لكن في ظل الوضع الحالي بعدم وضوح الرؤية حول استمرار البطولة عقب كأس الأمم بسبب مشاركة الزمالك في الكونفيدرالية، كان هناك تشوش حول مستقبل لاسارتي”.
وأضاف المصدر: “رئيس الأهلي يميل بشكل كبير لإقالة الأوروجوياني قبل كأس الأمم لو تم الإعلان عن تبقي جولات من الدوري ستلعب عقب البطولة، رغم أنه كان في البداية لا يؤيد هذا الأمر”.
وأوضح المصدر: “الفترة الأخيرة وبعد مستوى الأهلي في مباراتي المصري وطلائع الجيش تأكد الخطيب أن حال الفريق لن ينصلح مع لاسارتي، لذلك من الأفضل إقالته قبل كأس الأمم سواء انتهى الدوري أو لم ينته، والتعاقد مع مدير فني جديد يكون أمامه ما يصل إلى شهر ونصف يجهز الفريق فيهم للفترة المقبلة”.
وأشار المصدر إلى أن هناك 3 شواهد في الفترة الأخيرة تؤكد أن رحيل الأوروجوياني عن القلعة الحمراء أصبح مسألة وقت لا أكثر وأن مهمته مع الأهلي انتهت بسبب الوداع الإفريقي المبكر.
وسرد المصدر هذه الشواهد، قائلا: “الشاهد الأول هو إسراع الخطيب في عملية البحث عن المدير الفني الجديد، حيث استقبل في الأيام الأخيرة أكثر من سيرة ذاتية لمدربين سبق لهم التدريب في المنطقة الخليجية، كما أنه طلب أيضا مدربين سبق لهم العمل في إفريقيا ودول الشمال الإفريقي”.
وأكمل: “الشاهد الثاني هو أن الخطيب دائم التشاور في الفترة الأخيرة مع سيد عبد الحفيظ، مدير الكرة، حول بعض الأمور الفنية الخاصة بالصفقات واللاعبين الراحلين قبل الموسم الجديد، دون أن يؤخذ رأي الأوروجوياني في هذه الأمور، وهو ما يعني أن الخطيب بيت النية لرحيل الأوروجوياني قريبا”.
وأردف: “أما الشاهد الثالث هو وجه الأوروجوياني وتعبيراته التي تغييرات عن الفترات الماضية، حيث أصبح لا يبتسم كثيرا ودائما يظهر بشكل قلق ومتوتر، ما يعني أنه يدرك أن رحيله أصبح مسألة وقت”.
وأتم المصدر: “في الوقت الذي سيستقر فيه الخطيب على اسم المدير الفني الجديد ويتواصل معه وينهي المفاوضات سيكون الإعلان عن رحيل لاسارتي حتى لو لم يتم الانتهاء من الدوري قبل كأس الأمم”.
المصدر : وكالات




إرسال تعليق بلوجر

 
للأعلي